منتديات شبوة نت

يعد هذا الموقع أكبر موقع عربي للبرامج و شروحاتها ، وهو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب ، انضم الآن و احصل على فرصة استخدام و تحميل و تنزيل و تجريب افضل برامج وادوات الكمبيوتر.



+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 6 من 13
Like Tree0Likes

الموضوع: الاخوة في الله....

  1. #1
    شخصية هامة الصورة الرمزية شاري الموت
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    2,738

    الاخوة في الله....

    الاخــــــــــــــوة في الله ........
    معني الاخـــــــــــــوة في الله : هي رباط ايماني يقوم على منهج الله ,ينبثق من التقوى ويرتكز على الاعتصام بحبل الله ,وهي صفة ملازمة للايمان ,وخصلة مرافقة للتقوى ,اذ لااخوة بدون ايمان ولا ايمان بدون اخوة ,قال تعالى :(انما المؤمنون اخوة )
    آداب الأخوة في الله :
    ان يكون عاقل ,حسن الخلق ,تقيا ,ملازم للكتاب والسنة .شروط الأخوة في الله :
    1_ان تكون الاخوة خالصة لله تعالى .
    2_ان تكون قائمة على التناصح في الله .
    3_ان تقوم على التعاون والتكافل في السراء والضراء .
    حقـــــــــوق الأخوة في الله : المواساة بالمال ,ان يكون كل منهما عونا لصاحبة ,ان لايذكرة الا بخير ,ان يدعوة باحب الاسماء اليه ,ان يعفو عن زلاته ,ان لايكلفة مايشق عليه ,ان يدعو له ولأولاده .
    ثمـــــــــرات الأخوة في الله :
    1_انه يتذوق حلاوة الأيمان.
    2-انه يستشعر محبة الله ورسوله ويجد حلاوتها في قلبه .
    3- ان المحبه في الله هي عنوان التوفيق في الدنيا ورضوان الله في الآخرة .
    4- ان ينال الأمن ويعد من الذين يظلهم الله بظله يوم لاظل الاظله ز
    5- أن المتحابين في الله مع الذين انعم الله عليهم من المرسلين والنبيين والشهداء والصالحين يوم القيامة .
    6- ان الداعي الى الاخوة والمحبة في الله له نصيب بالخير والاجر .
    7- وأخييييرا ًفان أهم ثمرة بأن جزائها الجنة .
    وسائل توثيــــــــق عرى المحبة : 1-اذاأحب الرجل أخاه فاليخبرة انه يحبه
    2- اذالقي أخاه فليطلق وجهه عند اللقاء .
    3- اذا لقي اخاه فليبادر بمصافحته .
    4- اذافارق الأخ أخاة فليطلب منه الدعاء له في ظهر الغيب
    5- أن يؤدي له حقوق الأخوة كـــــــاملة .
    6- أن يكثر من زيارتة من فترة لاخرى .
    7- أن يقدم له الهدايا في المناسبات .
    تعقيب مني :
    الي اخواني اعضاء المنتدي بعد التحية والسلام
    اقدم لكم بعض الحقوق الواجبة على الأخ تجاه أخاة والتي ان تمسكنا بها جميعا حتما سيسود الوئام والمحبة حياتنا جميعا
    وسنرتقي الى سلم المجد خطوة خطوة وفق الله الجميع لما يحبة ويرضاه
    وختاما اقول لكم جميعا (اني احبكم في الله )
    قولو جميعا احبك الله الذي احببتنا فيه
    وهذه الكلمات انتقيتها لكم بأختصار من كتيب (المؤمن للمؤمن كاليدين تغسل احداهما الأخرى )
    ختاما اهدي لكم :
    ماخترنا حب أخوتنا ........لكن الله قد أختار
    حب الأخوان من الأيمان ....... انا لنعلن أسرار
    وكذالك
    لكل قلب اذا ماحب أسرار ........وكل حب لغير الله ينهار
    وتقبلوا مني خالص الود اخوكم ومحبكم في الله شاري الموت




    أنت الذي تلون حياتك بنظرك اليها,
    فحياتك من صنع افكارك,
    فلا تضع نظارة سوداء على عينيك


    [GLOW="FF0000"]شاري الموت[/GLOW]


  2. #2
    اخي الكريم
    احبك الله الذي احببتنا فيه
    واضيف من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل الا ظله ..... فذكر منها رجلان تحابا في الله وافترقا على حبه
    اللهم اجعلنا منهم
    بوركت




  3. #3


  4. #4


  5. #5
    شــــــــــــــــاعر وشخصية هامة الصورة الرمزية علوي الهاشمي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    1,222

    [poem=font="Simplified Arabic,5,green,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="http://www.sh3bwah.com/vb/images/toolbox/backgrounds/20.gif" border="none,6," type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    فعلاً اخي في الله صدق الاخوه والمحبه في الله
    جعلنا الله واياكم من المتحابين فيه
    المشمولين بظله يوم لا ظل الا ظله ؟[/poem]




  6. #6
    ضيف نرحب به
    تاريخ التسجيل
    Dec 2009
    المشاركات
    7

    جزاكم الله خيراً اخي الكريم
    اما بعد...
    يتردد كثيراً علي مسمعنا كلمة الاخوة العامة و الاخوة الخاصة
    ولكن ما الفرق بينهما الاجابة..
    بين الاخوة العامة و الاخوة الخاصة

    “الأخوة الخاصة” ليست فرضا وليست سنة. إنما هي عمل مباح؛ أي لك أن تفعله أو لا تفعله؛ فإن فعلته بنوايا حسنة أُثبتَ عليه، وإن تركته فلا إثم عليك؛ بل تثاب على قدر أسباب الخير التي قد تتركه من أجلها.
    ولو كانت فرضا لأكد القرآن على فرضيتها وحذرنا من تركها. ولو كانت سنة أي لأوصانا ونصحنا بها الرسول -صلى الله عليه وسلم- صراحة، ولكانت ظهرت في غالب أحواله وتصرفاته.
    لكن العكس هو الظاهر والواضح من القرآن والسنة!.
    إنه الاهتمام بالأخوة عموما “الأخوة العامة”.
    فمثلا يقول تعالى: {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ} [الحجرات: 10]، ولم يقل مثلا: “إنما المؤمنون أخوان مثنى مثنى”!!، ويقول: {فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا} [آل عمران: 103]، ولم يقل مثلا: “فأصبحتم بنعمته أزواجا”!.
    ويقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- فيما يرويه عن ربه: “حقت محبتي للمتحابين في…” (جزء من حديث أخرجه أحمد)، ولم يقل مثلا: “لاثنين متحابين”!! ويقول في الحديث المعروف: “مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد…” (جزء من حديث أخرجه البخاري ومسلم)؛ فهم جميعا كذلك، وليس اثنان فقط منهم.
    وحتى الأحاديث التي جاءت بصيغة المفرد؛ فإنها تعني أيضا الجمع والتعميم لا الثنائية والتخصيص، كما يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- مثلا: “المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا” (أخرجه البخاري) ويقول: “دعوة الرجل لأخيه فى ظهر الغيب مستجابة” (أخرجه مسلم)؛ فهل يوصينا -صلى الله عليه وسلم- بمعاونة واحد فقط أو حبه أو الدعاء له دون بقية المسلمين جميعا أو حتى الناس عموما؟!.

    وحتى حب الرسول -صلى الله عليه وسلم- الشديد لأبى بكر الصديق لم يمنعه أن يحب آخرين حبا شديدا أيضا؛ فلو كان القلب لا يسع إلا حبا واحدا، لما أحب -صلى الله عليه وسلم- مع أبى بكر عمر وقال فيه: “لو كان بعدي نبي لكان عمر” (أخرجه الترمذي)، ولما أحب معهما سلمان الفارسي وقال فيه: “سلمان منا أهل البيت” (أخرجه مالك)، ولما أحب كل المؤمنين سواء أكانوا صاحبوه أم جاءوا بعده.

    فالحب الكبير لفرد لا يعني انقطاع أي حب بعده أو توقف الحياة بعد غيابه أو رحيله! فلقد أحب -صلى الله عليه وسلم- عائشة وأخبر أنها أحب الناس إليه (في حديث أخرجه البخاري) وأحب قبلها خديجة التي قال فيها: “إني رزقت حبها” (أخرجه مسلم). ورغم الحب العظيم بين أبي بكر والرسول -صلى الله عليه وسلم- فإن أبا بكر قال بعد وفات النبي قولته المشهورة: “من كان يعبد محمدا فإن محمدا قد مات، ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت”؛ لأنه يحب ربه ودينه والمؤمنين جميعا، ويحرص عليهم، مع حبه الكبير للرسول، صلى الله عليه وسلم.

    كانت هذه الكلمات من مقال للداعيه محمد محمود منصور بارك الله فيه

    وستجدون باقي المقال علي هذا الرابط ...

    ط¨ظٹظ† ط§ظ„ط§ط®ظˆط© ط§ظ„ط¹ط§ظ…ط© ظˆ ط§ظ„ط§ط®ظˆط© ط§ظ„ط®ط§طµط©


    ولاتنسو الدعاء
    والله ولي التوفيق



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 03-03-2008, 03:15 PM
  2. ثمان اعجبتي حتي ابكتني !!!
    بواسطة نمر111 في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 04-04-2007, 02:04 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك