منتديات شبوة نت

يعد هذا الموقع أكبر موقع عربي للبرامج و شروحاتها ، وهو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب ، انضم الآن و احصل على فرصة استخدام و تحميل و تنزيل و تجريب افضل برامج وادوات الكمبيوتر.



+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 6 من 12
Like Tree0Likes

الموضوع: من هي المرأه التي لاينساها الرجل !؟

  1. #1
    قلم الماس
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    1,296

    77 من هي المرأه التي لاينساها الرجل !؟

    السـلام عليكم

    من هي المرأه التي لاينساها الرجل ؟؟

    الواقع انه ليست هناك اجابه سهله على هذا السؤال

    لكن اذا سالنا الرجل نستطيع ان نصل لاجابه تقريبيه....!!!

    فقد قامت احدى المجلات النسائيه بعمل استفتاء بين عدد من الرجال فوجدت ان 3 من بين كل 4 يعتقدون ان المرأة التي تتمتع بالدفء والاستجابه هي المرأة التي

    لايمكن ان ينساها الرجل فقد قال الكاتب الفرنسي راؤول دي سال هناك اشخاص ينقلون جوهم العاطفي

    الخاص الى الاخرين اولئك الذين يعلمونك كيف تحب وكيف تعاني وكيف تكون سعيدا وكيف تستفيد من

    الاشياء الطييبه في حياتك

    والمرأة التي لاتنسى يجب ان تكون على هذه الصورة

    فانت تعلم انك تحس بها وان ذهنها يستقبل

    افكارك ....وقلبها يتسع لافراحك واحزانك انها ليست متفرجه على الحياه ,بل تعيش في احداثها تهتم بها

    وبالاشياء التي تحدث منها والتي تحدث لها ان كل شي يفعله الرجل مع امرأة كهذه يصبح ذكرى

    لاتنسى ويعلق احد الرجال الذين اجرى معهم

    الاستفتاء قائلا انها المرأة التي تنتمي للحظه التي هي فيها وتمنح نفسها للشئ الذي تفعله

    لقد كانت كل النساء محبوبات يمتلكن خاصيه التمتع باللحظه مع ازواجهن وهذا النوع من النساء يتمتع

    بخاصيه هامه هي خاصيه اكتشاف الاشياء الجديرة بالتقدير من غيرها فمثلا نجد الشخص خفيف الدم سريع البديهه ولكن خجله يمنع الناس من معرفه ذلك

    وتاتي المرأة الذكيه وتتمكن من اقناعه باظهار موهبته فورا

    كذلك المراة التي لاتنسى تتمتع بجوهر عميق من التفرد فهي شخصيه لاتتوه وسط الزحام وليس معنى هذا انها

    تقاوم حياه الجماعه بل معناه انها تتمتع بشعور من الصفاء والامن الشخصي. وان اكثرمميزاتها داخلي

    وليش خارجي وهذا الفن الداخلي يضفي عليها جاذبيه خاصه وروعه منفرده

    والمرأة التي لاتنسى تتمتع بالانوثه ايضا لكنها لاتحاول بالضرورة ان تبرزها او تظهرها

    وقد قال احد الرجال هذا الاستفتاء بخصوص انوثه المرأة

    ان المرأة التي تظل تتباهى بانوثتها لاتتمتع حقا بالانوثه على الاطلاق.فالمرأة ذات الانوثه الحقة لا تبرز أنوثتها

    ولاتحاول اثباتها فهي لاتتدخل في الحديث دائما ولاتحاول ان تجعلك تلاحظها وتلاحظ ثيابها

    ولكنك حينما تجلس معها تشعر انك رجل

    ويتفق رجال اخرون على ذلك فهم يقولون ان هذا الشعور

    يقنعهم بالحقيقه القائله ان كل امرأة ذات انوثه فيها رقه تجاه الرجل

    فهي لاتفكر اطلاقا في نفسها باعتبارها مشتركه في صراع للحصول على ماتريد

    على العكس انها تترك للرجال الحريه في المحاوله وتعجب بها

    وهي تتمنى ان تجعلهم سعداء انها ليست جريئه في امور كثيرة ولا تتملق الرجل وليست لديها القدرة على ارتداء الثياب التي تجعل المرأة انثى

    ولكنها تتسم بالرقه والاهتمام والاستعداد للتضحيه من أجل الاخرين

    هل يجب ان تكون المراه التي لاتنسى ذكيه ؟؟

    يقول عدد كبير من الرجال.نعم فالذكاء هبه

    وموهبه تساعدنا في الفوز باكبرنصيب من العالم الذي نعيش فيه ولكنه يمكن ان يكون سلاحا

    للتدمير اذا استخدمته المرأة في تدمير الرجل اما اذا كان ذكاؤها شيئا يساعد في بناء جسر بين افكارها وافكار

    الرجل عندما يتحدث معها فأنه يجد نفسه يفكر بطريقه اكثر اشراقا وعمقا

    مما اعتاد عليه عندئذ سوف يذكرها بحرارة وبهجه

    واخيرا ان المرأة التي لاتنسى تجعل الاخرون يشعرون بانهم أكبر مما هم في الحياة

    انها تمنح الرجل شعورا بانه اكبر مما كان يتعقد في نفسه وتقوده لابعد مما كان يعتقد انه قادر للذهاب اليه..

    قال احد الرجال :

    عندما تكون مع زوجتك فانك تقول وتفعل اشياء كنت ترغب فيها دائما ولكنك بطريقه ما لم تكن تستطيع ان تقولها او تفعلها مع الاصدقاء الذين تقابلهم كل يوم بمعنى ان تكون على سجيتك

    ان اكثر النساء اللواتي لايمكن نسيانهن هن اللواتي يخرجن الروح من مخبأها

    ليس هناك نساء كثيرات يستطعن البقاء في ذاكرة الناس

    لكن كل امرأة تستطيع ان تبقى دائما في قلب وعقل الرجل الذي احبها واختارها

    فالمرأة التي يذكرها الرجل في النهايه هي التي يحتاج اليها

    المرأة التي تريحه التي تستطيع ان تمنحه الشعور بالامان وبأن حياته معها كانت تجربه مثمرة ...

    ان المراة التي لاينساها الرجل تتمتع بهذه الصفات كلها...


    ولكن في جميع الاحوال ...

    إن المرأه الذكية تستطيع ان تجعل من نفسها المرأة التي لاينساها الرجل ...

    دمتم بود جميعاً



    سبحان الله


  2. #2
    مراقب عام سابقا الصورة الرمزية الدياني خوره@
    تاريخ التسجيل
    Apr 2005
    المشاركات
    3,862

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مرحبا اختي العزيزه [blink]وفــــــــــــ القلوووب ــــــــــاء الله[/blink] يعطيك العافيه

    على هذا الموضوع الممتاز والرائع

    وانا من وجهة نظري أن المرأة التي لا يمكن للرجل نسيانها هي مثل ما ذكرتي
    اللتي تخرج الروح من مخبأها فتسعدها سعادة حقيقية سعادة بعيدة كل البعد عن
    عالم التصنع والتزييف هذه هي المراة التي لا يمكن للرجل نسيانها حتى وإن لم
    تتمتع بالذكأ ولكنها تتمتع بالصدق والحنان والدفئ الذي يفتقده الرجل في معظم
    النساء اللواتي يتمتيعين بالذكأ ويعتبرين ذكأئهن ميزة للشموخ في معظم الاحيان

    وللحديث بقية ولك مني خالص الشكر والتقدير والاحترام

    اخوكي//////////الدياني@




    ]]


  3. #3
    قلم ذهبي
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    767

    الأخت الكريمه هذا الموضوع له عدة جوانب وأنا سأعطي الجوانب الأساسيه للموضوع حسب ما فطرنا
    الله عز وجل حتى لا نصطدم في حياتنا الحاضره والمستقبليه فالشرح ليس اّني ولكن له أبعاده في مستقبل الحياة الزوجية:

    هذا رسول الله والذي ما ينطق عن الهوى اعتبر المراه كالزجاج فقال عليه الصلاة والسلام فيها اي في حقها " رفقا بالقوارير" واوصى بها اي المراه والزوجه خيرا فقال " ما اكرمهن الا كريم وما اهانهن الا لئيم " و قال " خيركم خيركم لاهله وانا خيركم لاهلي "
    فكيف لك الان ايتها المراه ان تكوني في نظر زوجك خير متاع الدنيا عنده وانك بالنسبه له حسنة الدنيا .
    لا شك ان من ابجديات واولويات ذلك ان لا تخرج المراه عن طورها الخلقي والخلقي الذي خلقهما الله عليه فيجب عليها حين رعايتها شؤون بيتها (( كما في الحديث كلكم راع وكلكم مسؤول عنه رعيته )) يجب عليها ان تظهر لزوجها هذا الجانب فيها وهو انوثتها ورقتها فكيف يكون ذلك ؟؟؟؟
    قد تتوهم المراه للوهله الاولى عند الحديث عن مفهوم التبعل ان المقصود به هو الحاله من الرضا والطمانينه والمتعه المقصوده من اللقاء بين الزوجين بالفراش . وهذا مفهوم قاصر ومجرد الاقتصار عليه هو افراغ للحياه الزوجيه من محتواها فالرجل على الحقيقه لا يريد المراه في ذلك الوقت فقط لان الحياه الزوجيه في حقيقتها ليست حياه جماع فقط وانما كما وصفها الله هي " حياة صحبة ورفقة فيها الرعاية والمودة والرحمة والسكينة والاطمئنان"

    الحياة الزوجيه كما اسلفت هي ليست الفراش وانما هي الاسره, الاسره بما فيها من منزل وابناء وواجبات تعلقت بحسن الرعاية في الاسره .فحسن التبعل هو حسن الرعاية بحيث لا تقع عين الرجل في بيته الا على طيب فلا يجد في زوجته الا اطيب ريح و لا يرى فيها الا احسن مظهر وهذا ما يفهم من قوله عليه الصلاة والسلام "اذا نظر اليها اسرته" وكذلك في تهيئة البيت من حيث اعداده وترتيبه وتنظيفه فيجد الرجل في منزله حسن الماكل والمشرب بما قسم الله له فيه ذلك و كذلك ان يرى في زوجته اما رؤوما جديره بهذه المرتبه حسنة التربيه لابنائها ولعل هذا ما يندرج في المعاني الوارده من انها خير متاع الدنيا وانها حسنة الدنيا ولعل الرجل بطبيعته التي فطره الله عليها يحب ان يرى في زوجته الانوثه والرقه
    فكيف للمراه لا اقول ان تظهر هذه الرقه والانوثه ولكن اقول كيف للمراه ان لا تخسر هذه الرقه والانوثه ؟؟؟؟
    بان لا تخرج عن طورها فلا يرتفع صوتها ليعلوا فوق صوت الرجال والصراخ فان هذا ينافي طبعها الهادئ وان هذا التصرف يجعلها اكثر خشونه ان لم يعتبره البعض اكثر استرجالا كذلك يجب على المراه ان تظهر انوثتها في ضعفها وليس المقصود هنا الاستكانه والتذلل وانما هو اشعار الزوج بضعف المراه المحتاج الى حنان والرافه والعطف فهو ضعف من غير استكانه ولعل على المراه ان تبتدع من الاساليب ما توحي للرجل بهذه الحيثيات فمثلا على المراه ان تختار من زينتها و ملابسها ما يتلاءم مه هذا المخلوق الذي حباه الله الروعه والجمال فيراها الزوج جميله في كل احوالها في ليلها ونهارها وفي امتهانها لاعمال المنزل وفي ثياب البذله (المهنه) فيراها في اقل تقدير على جانب مقبول بحيث تكون مرغوبه عنده تقر عينه بها في جميع الاحوال فلا ينفر من منظرها او ريحها وان لا تقتصر تلك الزينه على يوم بعينه او وقت بعينه بل تجتهد على ان تكون دائما بذلك المظهر بكل الاوقات وخاصة بالوقت الذي يتواجد به زوجها في البيت .
    اقول ومن حسن العشره الزوجيه ان تراعي المراه حال زوجها النفسي والمادي ....
    اما الوضع النفسي فان لا تاتي على عكس ما يكون بمعنى ان لا تغضب في وجهه وهو في حالة سرور وانبساط وان لا تضحك في وجهه وهو في حالة حزن وكدر واما بالنسبه للوضع المادي فلا تثقل كاهله بما هو فوق طاقته خاصة في شئون الكماليات ومن حسن التبعل حسن تربية الابناء وحسن الاهتمام فيهم من حيث الماكل والمشرب والملبس والنظافه الشخصية فان ذلك يوجد راحه و طمانينه في قلب الرجل (ان الاتيان بهذه الامور من قبل المراه ليس بالامر العسير وهو لا يحتاج في مجمله الا لشئ يسير من التنظيم و الاهتمام ) فان المراه بطبيعتها تعمل في البيت وترتدي الثياب وتعد الطعام وترتب المنزل ولكن المقصود هو تلك اللمسه الرقيقه والبصمه الشفافه والانوثه الهادئه التي يجب ان تتركها في كل زوايا المنزل ....
    ان شعور الرجل بانوثة المراه ورقتها وضعفها الانثوي يولد فيه مشاعر الرافه والرحمه ويبعد عنه مشاعر التسلط والتجبر والقسوه ذلك ان ما نشاهده من مظاهر الخلافات الزوجيه وما يسمى بقهر الرجال للمراه انما هو حاله ناتجه عن اهمال كل من الزوجين لمكانة الاخر وان دور المراه اكيد في اظهار هذا القهر والقسوه ......وان المشكله الحقيقيه هنا ليست في قسوة الرجل وخشونته بل لعل ذلك يكون طبعه وانما المشكله في ان لا تشعرالمراه هي بنفسها وبرقتها وانوثتها وعذوبتها .............

    ان المراه قد خلقها الله عز وجل وجعل لها دورا في الحياه لتقوم به ضمن اطار معين الا وهو اطار انوثتها فان خرجت المراه عن هذا الاطار ستلقى امرين اما انها ستلقى رفضا واستهجانا من المجتمع وعدم تقبل لاطارها الجديد كان تكون مسترجله في لباسها او اسلوب وطريقة حياتها وطريقة كلامها او في لاماكن التي ترتادها ومن المعتاد ان يرتادها الرجال كالمقاهي وطبعا شيئا فشيئا تفقد الانثى انوثتها........ فهي قد تبدء في البداية بتقليد الرجل بامور بسيطه ما ان تجد نفسها فيما بعد كالرجل تماما دون ان تشعر فحذاري اختي الحبيبه ان لا تنتبهي الى ذلك وحاولي ان تحصري طريقة حياتك واسلوبك في الحياه فيما يظهر انوثتك فتخلي عن لبس حذاء زوجك "البابوج" في البيت مثلا ابتعدي عن استخدام ادواته والجلوس في مكانه الذي اعتاد ان يجلس فيه ان كان مخصصا له اختاري ادواتا تليق بك وبانوثتك واظهري هذه الانوثه ليشعر بها زوجك واشعري بها انت قبله فاختاري لنفسك كوبا صغيرا رقيقا ناعما واختاري له الكوب او الفنجان الاكبر والاخشن والاسمك .... ولا ترفعي صوتك عليه او على الاولاد في حضرته ولا تحاولي استخدام اسلوب زوجك في التعامل مع اولادك واتركي اولادك ايضا يلاحظون بانك الام الرؤوم الحنونه بعكس الخشونه التي في والدهم حاولي ان تتركي المهام الصعبة والاعمال الخشنة في المنزل الى زوجك وحثيه على ان يقوم بها اقتداءا برسول الله ولاخذ الاجر والثواب وذلك من خلال الطلب منه بان يقوم بالامر بكل هدوء ورقه حتى لا يعاندك فاحيانا توجه الزوجه الاوامر الى زوجها دون ان تشعر فاحذري ذلك
    اما الامر الثاني الذي ستلقاه الانثى ان خرجت من اطار انوثتها بانها ستكون مبتذله وذليله لا تلقى احتراما في المجتمع وكثيرا ما نرى ذلك في المجتمعات فلا يحترم الرجل هذه المراه ولا حتى النساء تحترم هذه المراه فاذا لم تحترم المراه نفسها لن يحترمها زوجها وهو اقرب الناس لها ومن لك غير زوجك اختي فهو لباسك وسترك كما وصفه الله سبحانه وتعالى فعليك ان تعامليه كالضيف ان دخل البيت وان تحافظي عليه كما تحافظين على نفسك وان تعامليه بكل رفق ومودة وان تساعديه على تغيير نفسه ان كان عنده خلق غير مرغوب او تقصير في امر ما بالصبر والدعاء له وان تكوني قدوة له
    اخيرا اقول ان اظهار المراه لانوثتها وزينتها خارج بيتها للرجال الاجانب ايضا يؤدي الى احتقارها وعدم احترامها واستغلالها ومما يزيد الطين بله ان تظهر زينتها وانوثتها للرجال الاجانب و لا تظهرها لزوجها و اهماله وكانه ليس شخصا مهما وهي ان فعلت ذلك فانما تفعله بغرض فتنهتم واشاعة الفاحشه وهنا اوجه كلمة الى كل رجل بان لا يكون ديوثا كما نعته الرسول ولكن المستغرب الان اننا نرى رجالا يمسكون بايدي زوجاتهم وهن بكامل زينتهن ليسيرون معهن في الطريق .. لا حول ولا قوة الا بالله وهذه هي الحقيقه وهذا ما جُبل عليه الإنسان وهذه هي فطرته
    الأخت الكريمه هذا الموضوع دقيق وله جوانب عدة ولكل إنسان وجهة نظر وبارك الله فيكم.




  4. #4
    قلم ذهبي الصورة الرمزية أبوهباش
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    688

    أختي الغالية وفاء القلوب الطرح الذي طرحتيه متشعب جدا ولابد أن تكون هناك أراء تختلف أسس النقاش فيها حتى بيت الرجال أما بالنسبة للمرأة التي لا ينساها الرجل هي تلك المرأة التي تستطيع أن ترسم الرضى في نفس الرجل هذه وجهة نظر وهناك أمور مهمه جدا تستطيع المرأة بها أن تجعل الرجل لا ينساها وذالك بحسن المعاشرة الطيبة وحسن الخصال فهذه أمور تجعل الرجل دائما يذكر المرأة بطيب القول وكذالك حسن القول وملاحظة مهمة جدا (عدم الإكثار من متطلبات الحياة التي ترفع الضغط للرجل)هههههههههههههههههههههههههههه وهو أهم عامل يجعل الرجل يكره اليوم الذي عرف فيه إسم المرأة لك خالص تقديري على طيب الموضوع الدسم للنقاش والحوار دمت بود أخوك أبو هباش.



    أنت على رد ما لم تقل أقدر منك على رد ما قلت


  5. #5
    أخوي الدياني خورة

    أشـكرك على المرور الكريم والعطر
    وكلامك عين الصواب
    الله يعطيك العافية
    نورت موضوعي أخوي

    عامر الطائي

    كلامك صح ولا أختلف معك بأي نقطة ذكرتها
    وكل كلامك يصب في نقطة واحدة
    أنا ذكرتها بموضوعي كل هذه الأمور تكمن بالمرأة الذكيـة

    التي لا تتخلى عن طبيعتها الأنثوية
    وتتصرف بحكمة في أكثر الأمور
    وتحفظ بيتها وتصون زوجها في وجوده وفي غيابه
    وهي التي تنشــأ أطفال صالحين بالعمل على راحتهم وتأديبهم

    أريد أن أنوه على نقطة قد ذكرتها في ردك (( الحياة الزوجيه كما اسلفت هي ليست الفراش وانما هي الاسره )
    لا أعترض على أي كلمة
    ولكن صدقني أخوي أظهرت النتائج مؤخرا والدراسات أيضاً
    أنا المشـاكل الزوجيـة تبــدأ من الفراش وأن 70 % من حالات الطلاق لنفس هذا السبب
    أنا لا أقول لك أن الحياة الزوجية فراش وفقط
    فنحن لســنا كالبهائــم وكرمنا الله سبحانه وتعالى عن سائر خلقه
    فهناك جوانب عديدة لنجاح الزواج ولكن من أهمها الفراش

    وأنا قد ذكرت سابقاً بأن المرأة الذكية الصادقة المحتفظة بأنوثتها هي التي لا ينسـاها زوجها أبداً
    وتتصرف بذكاء لنجاح زواجها ولإسعاد زوجها من كل النواحي والجوانب
    ولكن ألا يعلو ذكائها لدرجة الغرور فهنا قد تخرب وتصبح في قمة الغباء

    وبالنهاية أشـكرك أخوي على الإضافة المفيدة
    وكلامك عين العقل والصواب
    والله يبارك فيك

    والله يهدي بال الجميع

    دمت بود أخواني وأشكركم مرة أخرة على المرور الكريم




  6. #6
    أخوي أبو هباش
    أشكرك على المشــاركة الكريمة

    وأنا معك فيما ذكرت
    صدقني المرأة التي لا ينساها الرجل هي المرأة الذكية لأنها تعلم كل العلم كيف ترضي زوجها وتسـعده

    أشكرك أخوي على المرور الكريم
    نورت موضوعي




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. أسياد الدوحة 2006 ((دورة الألعاب الآسيوية)) [أخبار - نتائج - ميداليات]
    بواسطة لبـ(عماد)ـنان في المنتدى المنتدى الرياضي
    مشاركات: 700
    آخر مشاركة: 11-03-2007, 07:36 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك