منتديات شبوة نت

يعد هذا الموقع أكبر موقع عربي للبرامج و شروحاتها ، وهو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب ، انضم الآن و احصل على فرصة استخدام و تحميل و تنزيل و تجريب افضل برامج وادوات الكمبيوتر.



موضوع مغلق
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 6 من 8
Like Tree0Likes

الموضوع: قصة واقعية رهيبة جدا

  1. #1
    قلم بدأ بقوة الصورة الرمزية القاتل الصغير
    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    المشاركات
    30

    قصة واقعية رهيبة جدا

    إني أشم رائحة الجنة
    ثبت في الصحيحين من حديث ابن هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال (
    سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله …وذكر منهم …شاب نشأ في طاعة الله )
    وثبت
    عن أنس بن النضر رضي الله عنه قال يوم أحد ( واهاً لريح الجنة إني لأجد ريحها من
    وراء أحد )7
    حدثني الدكتور قائلاً :
    اتصل بي المستشفى وأخبروني عن حالة خطيرة تحت الإسعاف… فلما وصلت إذا بالشاب قد
    توفي رحمه الله … ولكن ما هي تفاصيل وفاته …فكل يوم يموت المئات بل الآلاف … ولكن
    كيف تكون وفاتهم ؟!! وكيف خاتمتهم ؟!!
    أصيب هذا الشاب بطلقة نارية عن طريق الخطأ فأسرع والداه


    جزاهما الله خيراً به إلى المستشفى العسكري بالرياض ولما كانا في الطريق
    التفت
    إليهما الشاب وتكلم معهما !! ولكن !! ماذا قال ؟؟ هل كان يصرخ ويئن ؟!
    أم كـان يقول أسرعوا بي للمستشفى ؟! أم كان يتسخط ويشكو ؟! أما ماذا ؟!
    يقول والداه كان يقول لهما لا تخافا !! فإني ميت … واطمئنـا… فإني أشم رائحة الجنة
    … ليس هذا فحسـب بل كرر هذه الكلمات الإيمانيـة عند الأطباء في الإسعـاف … حيث!
    حاولـوا وكرروا المحاولات لإسعافه … فكان يقول لهم : يا أخواني إني ميت لا تتعبوا
    أنفسكم … فإني أشم رائحة الجنة …
    ثم طلب من والديه الدنو منه وقبلهما وطلب منهما السماح وسلّم على إخوانه ثم نطق
    بالشاهدتين!!
    أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله .
    ثم أسلم روحه إلى بارئها سبحانه وتعالى .
    الله أكبر !!!
    ماذا أقول…وبم أعلق … أجد أن الكلمات تحتبس في فمي … والقلم يرتجف في يدي … ولا
    أملك إلا أن أردد و اتذكر قول الله تعالى ( يثبت الله الذين آمنوا بالقول
    الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ) ولا تعليق عليها( إبراهيم آية 27 ) .
    ويواصل محدثي فيقول أخذوه ليغسّلوه فغسله الأخ ضياء مغسل الموتى بالمستشفى وكان أن
    شاهد هو الآخر عجباً !.
    كما
    حدثه بذلك في صلاة المغرب من نفس اليوم !!
    أو لاً : رأى جبينه يقطر عرقاً . قلت لقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله
    وسلم أن المؤمن يموت بعرق الجبين … وهذا من علامات حسن الخاتمة 8 .
    ! ثانياً : يقول كانت يداه لينتين وفي مفاصله ليونه كأنه لم يمت وفيه حرارة لم
    أشهدها من قبل فيمن أغسلهم !!
    ومعلوم أن الميت يكون جسمه بارداً وناشفاً ومتخشبا .
    ثالثاً : كانت كفه اليمنى في مثل ما تكون في التشهد قد أشار بالسبابة للتوحيد
    والشهادة وقبض بقية أصابعه … سبحان الله … ما أجملها من خاتمة نسأل الله حسن
    الخاتمة .
    أحبتي … القصة لم تنته بعد !!
    سـأل الأخ ضياء وأحد الأخوة والده عن ولده وماذا كان يصنع ؟!
    أتدري ما هو الجواب ؟!
    أتظن أنه كان يقضي ليله متسكعاً في الشوارع أو رابضاً عند القنوات الفضائية
    والتلفاز يشاهد المحرمات … أم يغطُّ في نوم عميق حتى عن الصلوات … أم مع شلل الخمر
    والمخدرات والدخان وغيرها ؟!
    أم ماذا يا ترى كان يصنع؟! وكيف وصل إلى هذه الخاتمة التي لا أشك أخي القارئ أنك
    تتمناها … أن تموت وأنت تشم رائحة الجنة ! .


    قال والده :
    لقد كان غالباً ما يقوم الليل … فيصلي ما كتب الله له وكان يوقظ أهل البيت
    كلهم ليشهدوا صلاة الفجر مع الجماعة وكان محافظا على حفظ القرآن … و كان من
    المتفوقين في دراسته ال! ثانوية …
    قلت صدق الله ( إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة ألا
    تخافوا ولا تحزنوا وابشروا بالجنة التي كنتم توعدون نحن أولياكم في الحياة الدنيا
    وفي الآخرة ولكم فيها ما تشتهي أنفسكم ولكم فيها ما تدعون نزلاً من غفور رحيم )
    فصلت آية 32 .

    كتاب قصص واقعية للدكتور خالد الجبير ( الكتاب تحت الطبع لدى دار السنة بالخبر )

    ( منقولة من المواقع )


    [FLASH=http://shksee.jeeran.com/as.swf]WIDTH=423 HEIGHT=370[/FLASH]


  2. #2
    المشرف العام للمنتدى الصورة الرمزية عبداللطيف
    تاريخ التسجيل
    Dec 2002
    المشاركات
    4,812

    Re: قصة واقعية رهيبة جدا

    كاتب الرسالة الأصلية القاتل الصغير
    إني أشم رائحة الجنة
    ثبت في الصحيحين من حديث ابن هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال (
    سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله …وذكر منهم …شاب نشأ في طاعة الله )
    وثبت
    عن أنس بن النضر رضي الله عنه قال يوم أحد ( واهاً لريح الجنة إني لأجد ريحها من
    وراء أحد )7
    حدثني الدكتور قائلاً :
    اتصل بي المستشفى وأخبروني عن حالة خطيرة تحت الإسعاف… فلما وصلت إذا بالشاب قد
    توفي رحمه الله … ولكن ما هي تفاصيل وفاته …فكل يوم يموت المئات بل الآلاف … ولكن
    كيف تكون وفاتهم ؟!! وكيف خاتمتهم ؟!!
    أصيب هذا الشاب بطلقة نارية عن طريق الخطأ فأسرع والداه


    جزاهما الله خيراً به إلى المستشفى العسكري بالرياض ولما كانا في الطريق
    التفت
    إليهما الشاب وتكلم معهما !! ولكن !! ماذا قال ؟؟ هل كان يصرخ ويئن ؟!
    أم كـان يقول أسرعوا بي للمستشفى ؟! أم كان يتسخط ويشكو ؟! أما ماذا ؟!
    يقول والداه كان يقول لهما لا تخافا !! فإني ميت … واطمئنـا… فإني أشم رائحة الجنة
    … ليس هذا فحسـب بل كرر هذه الكلمات الإيمانيـة عند الأطباء في الإسعـاف … حيث!
    حاولـوا وكرروا المحاولات لإسعافه … فكان يقول لهم : يا أخواني إني ميت لا تتعبوا
    أنفسكم … فإني أشم رائحة الجنة …
    ثم طلب من والديه الدنو منه وقبلهما وطلب منهما السماح وسلّم على إخوانه ثم نطق
    بالشاهدتين!!
    أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمداً رسول الله .
    ثم أسلم روحه إلى بارئها سبحانه وتعالى .
    الله أكبر !!!
    ماذا أقول…وبم أعلق … أجد أن الكلمات تحتبس في فمي … والقلم يرتجف في يدي … ولا
    أملك إلا أن أردد و اتذكر قول الله تعالى ( يثبت الله الذين آمنوا بالقول
    الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة ) ولا تعليق عليها( إبراهيم آية 27 ) .
    ويواصل محدثي فيقول أخذوه ليغسّلوه فغسله الأخ ضياء مغسل الموتى بالمستشفى وكان أن
    شاهد هو الآخر عجباً !.
    كما
    حدثه بذلك في صلاة المغرب من نفس اليوم !!
    أو لاً : رأى جبينه يقطر عرقاً . قلت لقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وآله
    وسلم أن المؤمن يموت بعرق الجبين … وهذا من علامات حسن الخاتمة 8 .
    ! ثانياً : يقول كانت يداه لينتين وفي مفاصله ليونه كأنه لم يمت وفيه حرارة لم
    أشهدها من قبل فيمن أغسلهم !!
    ومعلوم أن الميت يكون جسمه بارداً وناشفاً ومتخشبا .
    ثالثاً : كانت كفه اليمنى في مثل ما تكون في التشهد قد أشار بالسبابة للتوحيد
    والشهادة وقبض بقية أصابعه … سبحان الله … ما أجملها من خاتمة نسأل الله حسن
    الخاتمة .
    أحبتي … القصة لم تنته بعد !!
    سـأل الأخ ضياء وأحد الأخوة والده عن ولده وماذا كان يصنع ؟!
    أتدري ما هو الجواب ؟!
    أتظن أنه كان يقضي ليله متسكعاً في الشوارع أو رابضاً عند القنوات الفضائية
    والتلفاز يشاهد المحرمات … أم يغطُّ في نوم عميق حتى عن الصلوات … أم مع شلل الخمر
    والمخدرات والدخان وغيرها ؟!
    أم ماذا يا ترى كان يصنع؟! وكيف وصل إلى هذه الخاتمة التي لا أشك أخي القارئ أنك
    تتمناها … أن تموت وأنت تشم رائحة الجنة ! .


    قال والده :
    لقد كان غالباً ما يقوم الليل … فيصلي ما كتب الله له وكان يوقظ أهل البيت
    كلهم ليشهدوا صلاة الفجر مع الجماعة وكان محافظا على حفظ القرآن … و كان من
    المتفوقين في دراسته ال! ثانوية …
    قلت صدق الله ( إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة ألا
    تخافوا ولا تحزنوا وابشروا بالجنة التي كنتم توعدون نحن أولياكم في الحياة الدنيا
    وفي الآخرة ولكم فيها ما تشتهي أنفسكم ولكم فيها ما تدعون نزلاً من غفور رحيم )
    فصلت آية 32 .

    كتاب قصص واقعية للدكتور خالد الجبير ( الكتاب تحت الطبع لدى دار السنة بالخبر )

    ( منقولة من المواقع )
    اخي العزيز جزاك الله الف خير

    حقاً وربي قصه تقشعر لها الابدان
    ونسأل الله حسن الخاتمة ياخي ربنا يغفر لنا ما قدمنا وما اخرنا حقاً أنا اسرفنا في حياتنا كلها يارب نسالك حسن الخاتمة يارب

    وربي قصة اثرت في كثير كثير يارب اسألك حسن الخاتمة يارب يارب

    كلنا كان لنا ماضي وكان لنا حاضر ولكن هل استغلينا ما مضى من حياتنا لكي نحافظ على الباقي لا اضن اننا قد استغلينا ايامنا كما يجب فقد اسرفنا في كل شي ولم نتردد في عمل اي شي سوى منكر او غير ولكن نسال الله الجنة وما قرب إليها من قولاً وعمل

    اخي القاتل الصغير قصه قتلتني قتل حقاً اقشعر بندي عند قرأتها وحقاً هي مؤثرة موثرة حقاً


    ربنا يجعلها في ميزان حسناتك يوم القيامة


    وانت طمني عنك وينك غايب عنا


    سلام عليكم

    اخوك ومحبك عبداللطيف


    في حالة اي مخالفة او مشاركة خطاء او إعلان فاتمنى التبليغ على احد الاسماء الادارية التالية مباشرة نظراً لتواجدهم باستمرار
    مراقب منتديات شبوة صقر العوالق
    مراقب منتديات شبوة عاشقة الجنة
    مراقب اقسام السوفت وير وشبوة سوفت اسير الحب
    وفي حالة اي مخالفة سريعة اتمنى الابلاغ عبر الماسنجر الشخصي المشرف العام عبداللطيف ads@sh3bwah.com قم باضافته او ارسال رسالة بريدية مباشرة


  3. #3
    حقاً شي جميل ان تكون خاتمتنا مثل الخاتمة هذه


    يارب حسن خاتمتنا


    اخي العزيز القاتل الصغير جزاك الله خير الجزاء


    وبارك الله فيك


    سناء القلوب تدعو لك بالتوفيق




  4. #4


  5. #5
    اولا : اعذرني اخي على تاخر الرد والله غصبا عني ولكن ماشاء الله اعضاء فيكم بركه وخير منتدى متكامل ماشاء الله
    وجزاك الله خير اخي على نقل القصه المعبره والتي اصبحت نادره في ومننا هذا فهذا الشاب يعتبر معجزه في زمن كثرة فيه المغريات ولا حولا ولاقوة الابالله
    فجز اء الله خيرا كل من شارك وكتب في الموضوع
    وتبقلو خالص تيحاتي




  6. #6


موضوع مغلق
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 06-30-2007, 03:19 AM
  2. استهزأ بالاذان فماذا جرى له (( قصة واقعية ))
    بواسطة بحرالاحزان. في المنتدى ارشيف القصص والروايات
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 05-02-2007, 07:00 AM
  3. من المخطئ ؟ هل عندك إجابه قصة واقعية
    بواسطة الوليد* في المنتدى منتديات القصص والروايات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 02-26-2007, 05:09 PM
  4. السر ... قصة واقعية لامرأة مغربية أدمعت أعيننا
    بواسطة الصنوي2 في المنتدى منتديات القصص والروايات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-27-2006, 05:02 PM
  5. صوتيات قليلة الحجم كثيرة المنفعة >>>
    بواسطة صقر الغيول في المنتدى المنتدى الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-19-2006, 12:45 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك