منتديات شبوة نت

يعد هذا الموقع أكبر موقع عربي للبرامج و شروحاتها ، وهو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب ، انضم الآن و احصل على فرصة استخدام و تحميل و تنزيل و تجريب افضل برامج وادوات الكمبيوتر.



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6
Like Tree0Likes

الموضوع: {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ المُؤْمِنِينَ}

  1. #1
    شاعر وشخصية هامة
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,244

    {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ المُؤْمِنِينَ}

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالامس كتبة كلمت
    قولو لااله الاالله
    {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ المُؤْمِنِينَ}
    [سورة الذاريات: 55]،
    ووجدة الموضوع مغلق والمفروض من الاخوه المشرفين جزاهم الله خير ان يوضحو الامر هل فيه تجاوزات او نهي اوخلاف ذالك اما بعد الردود مغلق شي يحير ارجو التوضيح والسلام عليكم ورحمة الله


    التعديل الأخير تم بواسطة سلمى العربية; 03-01-2010، الساعة 10:02 PM سبب آخر: كتابة الآية صحيحة






  2. #2
    أولا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أشكرك أخي الصالحي وشاعرنا القدير على

    مواضيعك وكل ما تدلوا به في المنتدى الاسلامي

    وأما عن موضوعك الذي طرحته أمس الاول فهو ما سأبينه من خلال ردي ومن فتاوى العلماء

    وكنت سأحذف الموضوع ولكن قلت اغلقه أفضل للأ يرد عيه أحد
    فإليك الجواب بارك الله فيك


    الحمد لله وحده والصلاة على محمد وبعد
    فلقد انتشر واشتهر بين الناس في أكثر المنتديات سجل حضورك عند الدخول بالصلاة والسلام على محمد والأمر جميل جدا ورائع لكن لنعلم أن الصلاة على النبي عبادة والعبادة لاتجوز إلا بدليل على أنها مشروعة والقاعدة الأصل في العبادات التوقيف أو التحريم كلاهما واحد كما قرر أهل العلم فنقلت لكم بعض الفتاوى عسى الله أن ينفعنا بها
    والإسلام جاء بالعقل والعاطفة فلم يغلب العاطفة على العقل لأن العاطفة تُحسن لنا أشياء وهي محرمة ٌ فلنتنبه سددكم ربي
    فتـاوى
    العنوان تسجيل الحضور في المنتديات
    المجيب د. أحمد بن عبدالرحمن الرشيد
    عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
    التصنيف الفهرسة/ وسائل الإعلام والترفيه/وسائل الإعلام
    التاريخ 05/07/1426هـ
    السؤال
    انتشر في العديد من المنتديات مواضيع تدعو الأعضاء إلى أن يسجل كل عضو حضوره بالتسبيح والتحميد والتكبير ، وبعضها تدعو إلى أن يذكر كل عضو اسمًا من أسماء الله الحسنى، وبعضها تدعو إلى الدخول من أجل الصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فما حكم الشرع في مثل هذه المواضيع؟
    الجواب
    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
    فإنَّ العمل المذكور في السؤال، وهو جمع عدد معين من الصلوات على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من خلال الدخول على مواقع معينة على الإنترنت أمرٌ حادثٌ، لم يفعله النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا أحدٌ من أهل القرون المفضلة من الصحابة والتابعين، الذين كانوا في غاية الحرص على الخير والعبادة.
    ولم يُنقل عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه عقد هذه الحِلَق أو أمر الناس بإقامتها، كما لم يُنقل عن أحد من أصحابه أنهم أقاموا الحِلَق أو أمروا بإقامتها من أجل هذا العمل مع أنهم كانوا أشد الناس حباً له وطاعةً لأمره واجتناباً لنهيه.
    وعلى كل حالٍ فإن اجتماع هؤلاء في بعض مواقع الإنترنت من أجل الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- أمر مبتدع ليس له أصل في الدين، سواء أكان من قبيل الذكر الجماعي إذا كانوا يجتمعون في وقت واحد، أم لم يكن كذلك بأن كانوا يجتمعون في أوقات متفرقة.
    ومن زعم أن هذا النوع من الذكر شرعي فيقال له: إن النبي -صلى الله عليه وسلم- إما أن يكون عالماً بأنه من الشرع وكتمه عن الناس، وإما أن يكون جاهلاً به وعلمه هؤلاء الذين يقيمونه اليوم.
    وكلا الأمرين باطلٌ قطعاً؛ لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- بلَّغ كلَّ ما أمر به ولم يكتم من ذلك شيئاً، كما أنه أعلم الناس بالله وبشرعه.
    وبهذا يتضح أن هذا العمل ليس من الشرع، وهو من الأمور المحدثات التي حذر منها النبي صلى الله عليه وسلم في قوله: "إياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة". أخرجه أبو داود (4607) والنسائي(1578).




    دمتممممم سالميننننن






    إلى كل من عنده مشكلة في جهازه اضغط على الصورة ...

    أيهــا المسلمون
    إلى متى هذا الوهن
    [rams]http://download.media.islamway.com/several//khamees/ayuhalmuslimoon.mp3[/rams]


  3. #3


  4. #4
    شاعر وشخصية هامة
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,244

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس الجنوب مشاهدة المشاركة
    أولا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أشكرك أخي الصالحي وشاعرنا القدير على

    مواضيعك وكل ما تدلوا به في المنتدى الاسلامي

    وأما عن موضوعك الذي طرحته أمس الاول فهو ما سأبينه من خلال ردي ومن فتاوى العلماء

    وكنت سأحذف الموضوع ولكن قلت اغلقه أفضل للأ يرد عيه أحد
    فإليك الجواب بارك الله فيك


    الحمد لله وحده والصلاة على محمد وبعد
    فلقد انتشر واشتهر بين الناس في أكثر المنتديات سجل حضورك عند الدخول بالصلاة والسلام على محمد والأمر جميل جدا ورائع لكن لنعلم أن الصلاة على النبي عبادة والعبادة لاتجوز إلا بدليل على أنها مشروعة والقاعدة الأصل في العبادات التوقيف أو التحريم كلاهما واحد كما قرر أهل العلم فنقلت لكم بعض الفتاوى عسى الله أن ينفعنا بها
    والإسلام جاء بالعقل والعاطفة فلم يغلب العاطفة على العقل لأن العاطفة تُحسن لنا أشياء وهي محرمة ٌ فلنتنبه سددكم ربي
    فتـاوى
    العنوان تسجيل الحضور في المنتديات
    المجيب د. أحمد بن عبدالرحمن الرشيد
    عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
    التصنيف الفهرسة/ وسائل الإعلام والترفيه/وسائل الإعلام
    التاريخ 05/07/1426هـ
    السؤال
    انتشر في العديد من المنتديات مواضيع تدعو الأعضاء إلى أن يسجل كل عضو حضوره بالتسبيح والتحميد والتكبير ، وبعضها تدعو إلى أن يذكر كل عضو اسمًا من أسماء الله الحسنى، وبعضها تدعو إلى الدخول من أجل الصلاة والسلام على رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فما حكم الشرع في مثل هذه المواضيع؟
    الجواب
    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
    فإنَّ العمل المذكور في السؤال، وهو جمع عدد معين من الصلوات على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- من خلال الدخول على مواقع معينة على الإنترنت أمرٌ حادثٌ، لم يفعله النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا أحدٌ من أهل القرون المفضلة من الصحابة والتابعين، الذين كانوا في غاية الحرص على الخير والعبادة.
    ولم يُنقل عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه عقد هذه الحِلَق أو أمر الناس بإقامتها، كما لم يُنقل عن أحد من أصحابه أنهم أقاموا الحِلَق أو أمروا بإقامتها من أجل هذا العمل مع أنهم كانوا أشد الناس حباً له وطاعةً لأمره واجتناباً لنهيه.
    وعلى كل حالٍ فإن اجتماع هؤلاء في بعض مواقع الإنترنت من أجل الصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- أمر مبتدع ليس له أصل في الدين، سواء أكان من قبيل الذكر الجماعي إذا كانوا يجتمعون في وقت واحد، أم لم يكن كذلك بأن كانوا يجتمعون في أوقات متفرقة.
    ومن زعم أن هذا النوع من الذكر شرعي فيقال له: إن النبي -صلى الله عليه وسلم- إما أن يكون عالماً بأنه من الشرع وكتمه عن الناس، وإما أن يكون جاهلاً به وعلمه هؤلاء الذين يقيمونه اليوم.
    وكلا الأمرين باطلٌ قطعاً؛ لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- بلَّغ كلَّ ما أمر به ولم يكتم من ذلك شيئاً، كما أنه أعلم الناس بالله وبشرعه.
    وبهذا يتضح أن هذا العمل ليس من الشرع، وهو من الأمور المحدثات التي حذر منها النبي صلى الله عليه وسلم في قوله: "إياكم ومحدثات الأمور، فإن كل محدثة بدعة". أخرجه أبو داود (4607) والنسائي(1578).




    دمتممممم سالميننننن
    السلام عليكم مشكور مشرفنا الغالي وهذا
    التوضيح كنت اريد ه في الموضوع السابق
    للتوضيح ولك التحيه




  5. #5
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الصالحي5 مشاهدة المشاركة


    السلام عليكم مشكور مشرفنا الغالي وهذا
    التوضيح كنت اريد ه في الموضوع السابق
    للتوضيح ولك التحيه

    العفو أستاذي الكريم الموضوع تم قفله لكي لا يرد عليه أحد فتنتشر البدعه

    وأشكرك على ردك


    دمت بخير




  6. #6


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 4 (0 من الأعضاء و 4 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك